شعب لا يقبل أي جديد بس مقسّم ألف قسم!

هلا نحن بشكل عام شعب يرفض أي جديد على أي صعيد فوراً وحتى بدون تفكير أو محاولة لفهم هالجديد، دائماً أي محاولة لطرح فكرة جديدة أو طريقة تفكير جديدة أو توجه جديد يصحح أو ينقض الحالي (سياسياً، دينياً، مجتمعياً … الخ) تقابل تلقائياً بالرفض وغالباً حتى تميل لربط القائمين عليها بمؤامرة ما تستهدف تخريب الشي الحالي تبعنا وكردة فعل بنظهر فوراً تمسكنا الشديد أكتر بالشي الحالي تبعنا وبنرفض الجديد.
يلي ما عم أفهمو أنو شلون شعب هلقد غير مستعد لتقبل أو حتى لمجرد التفكير بفكرة جديدة صار ألف تقسيمة وجماعة واسم (قومياً وكنسياً وسياسياً)!!؟
شلون لما كان يجي في زمن من الأزمان حدا ويحكي لمجموعة من هالشعب أنو والله ياشباب أنا شايف فلان شي غلط وعندي فكرة جديدة بتقول كزا كزا كزا، شلون كان يشوف ناس تسمع وتقتنع وتروح وراه!