الحيادي والمعارضة

وبعد أن يتحفنا الحيادي مع الوطن بنظريته العظيمة “أخي الطرفين سيئين، التنين أسوأ من بعض”، يصل إلى الشق الثاني من النظرية “أخي مين هدول المعارضة؟ ما حدا سمعان فيهن ولا بيعرفهن!”.
اي اي نفسن هدول يلي شايفن أسوأ من النظام هني نفسن يلي مابيعرفهن ولا سمعان فيهن!!