كلّ ينتصر حسب مشروعه

لك وين طاحشين نحن بهالزحمة
مفكرين بشار الأسد خسر وهُزم من ورا ضرب هالطوبزة يلي عملو !؟
بالعكس ، بشار الأسد ربحان
قلتولي ليش؟
ليش هوي أصلاً شو مشروعو؟
شو مشروعو؟
مشروعو بكل بساطة “البقاء عالكرسي” فقط لاغير نقطة انتهى ، غير هيك مابيفهم ومابيهمو (شلون؟ و على حساب شو؟ و عن طريق مين؟ و شو الأسلوب؟ و مين بيقتل ؟ و طيط مين بيبوس ؟ كلو بالنسبة ألو مو مشكلة) ، وضرب هالطوبزة يلي عملو فعلاً ساعدو بالاستمرار بمشروعو !
نصر ده ولا مشر نصر يا متعلمين يا بتوع السياسة ؟
مع هيك جحش لازم نخشى كلّ شيء