لا تواخزونا الثورة مانا قدّ المقام

اي لا تواخزونا الثورة مانا قد المقام ، إذا مو مفكرين و مثقفين وفلاسفة ما بترضوا عن الثورة وما بتسموها ثورة أصلاً ! لأنو أنتو جماعة قاعدين عم تتفرجوا وتستنوا لحتى الثورة تصير قد المقام وتعبي راسكن وبس نازلين فيها ملاحظات ونقد وسبسبة لأنها ما عبت راسكن لسا لأنو أغلبية القائمين عليها عالأرض مانن مثقفين !! هلا أولاً سوريا معباية عالم فهمانة بس طبعاً ما حدا ألو خبر فين بسبب النظام القمعي، والثورة السورية فيها ناس فهمانة وفيها مثقفين وفيها مفكرين وفيها واعيين وفيها عالم فهمانة تطرح طروحات جيدة بس طبعاً أنتو حتى هدول مو شايفينن و قد ما حكوا أفكار صحيحة وجيدة أنتو مو شاطرين غير تسبسبون لمجرد أنن ضد النظام ! هيك ها لمجرد أنن ضد النظام ! برهان غليون و ميشيل كيلو و هيثم مناع و حازم نهار وكمال اللبواني و غيرن كتار كتار كتار كلن ناس فهمانة وواعية ومثقفة وليبراليين وعلمانيين وديمقراطيين ومخ كل واحد منن يوزن 100 من شكيلات بيت الأسد ، بس طبعاً أنتو مو شاطرين غير تسبون لمجرد أنن عم ينتقدوا النظام ! هيك ها ، مفكر متل برهان غليون على سبيل المثال ، صار زبالة فقط لمجرد أنو هوي ضد النظام !! فالقصة مانا أنو مافي عالم فهمانة ، العالم الفهمانة موجودة بس أنتو مو رايدين تشوفوا غير جماعة الله وأكبر وجماعة جبهة النصرة (يلي هني موجودين طبعاً ما قلت مو موجودين) !! تانياً الثورة طول الفترة الأولى لما كانت سلمية كمان كنتو ضدها ! مع أنها كانت سلمية وما كان في جيش حر لسا ! بس مع ذلك كنتو ضدها ! فالقصة مانا لأنو هلا صار تسليح أو لأنو هلا صار جماعات متطرفة متل جبهة النصرة وغيرها .. تالتاً مابعرف شلون تشكلت عندكن قناعة أنو والله الثورة لازم يعملها مفكرين وفلاسفة ومثقفين فقط !! يعني هيك أنتو متخيلين العالم لازم تنزل مظاهرات وهية لابسة طقوم رسمية وقاعدة جلسة صحية وعم تسمع شي مقطوعة لبيتهوفن لحتى تتأكوا أنن سلميين وحضاريين وواعيين !! يا جماعة لمعلوماتكن ، بكل الثورات يلي صارت بالعالم وبأهم الثورات يلي صارت بالتاريخ ويلي عم نلمس نتائجها اليوم متل الثورة الفرنسية والثورة الروسية والثورة الأمريكية و … الخ ما كانت ثورات مثالية متل ما أنتن متخيلين على فكرة ! وما قام فيها بس مفكرين وفلاسفة ونخبة المجتمع !! وما أجت نتائجها بشغلة سنة و سنتين !! يعني مضحكة هية هالآلية يلي متخيلينا أنو واللهي هيك بشغلة سنة زمان أجوا كم مفكر وفيلسوف ومثقف قعدوا قالوا بدنا نعمل ثورة واتفقوا على مبادئ وأفكار معينة و نشروها بالمجتمع وخالصين صارت الثورة وتحقق كل شي !!!! للعلم يعني ، كل ثورة منن صار فيها تخبيص ليوم التخبيص وكل دولة من هالدول دخلت بمعمعة أكبر بكتييير من المعمعة يلي داخلة فيها سوريا اليوم لحتى قدرت بعدين بالأخير وبعد معاناة تفرز المجتمعات الحضارية يلي عم تشوفوها اليوم وتفكروا أنو بزمانو اجتمعلو كم مفكر وفيلسوف وخرطوا هالمجتمع هيك خراطة شقفة وحدة !!
رئيس النظام نفسو قال : إلى رمضان 2011 كانت مظاهرات سلمية (يعني الـ6 شهور الأولى) ، يعني الـ6 شهور الأولى العالم كان تاكل رصاص وتسكت وما حدا شال سلاح بوقتا ولا كان في إسلاميين جايين من برا (وطبعاً بوقتا أنتو كنتو مبسوطين ومكيفين شلون النظام عم يبيدن لهالكلاب يلي بدن حرية) ، بس وبعدين يعني ؟ شو رأيكن كان يستنوا لحتى النظام يبيدن عالأخير وهني عم يتفرجوا عليه ؟! أكيد ما رح يستنوا لينهين عالأخير وهني عم يتفرجوا عليه ، أكيد هني كمان رح يشيلوا سلاح ويقاوموه ويلي رح يشيل سلاح ويقاوم أكيد ما رح يكون دكتور الجامعة ولا المثقف ولا المفكر !!