خصم سياسي

بخصوص احترام بشار كخصم سياسي ..
كيف يُطلب مننا احترام من لا يحترم الخصومة السياسية ؟!!
كيف يُطلب مننا احترام طاغية لا يعترف بنا أصلاً ولا يرانا خصوم سياسيين بل مجرد حثالة مرتزقة خونة عملاء مندسين متآمرين يجب ضربهم بيد من حديد ؟!!
الخصومة السياسية تتم في جو يحترم فيه الطرفان الطرفين كخصم سياسي و يصل أحدهم إلى السلطة بشكل ديمقراطي ..
لكن في جو يمارس فيه أحد الطرفين أقصى و أبشع أشكال التخوين و الاستخفاف و الاستبداد و الديكتاتورية و القمع و السحق و البطش و الإلغاء بحق الطرف الآخر ، لا يمكن أن يُطلب من الطرف الآخر احترام الطرف الأول كـ”خصم سياسي” !
علماً أن الطريق كان متاحاً له في بداية الثورة ليكون خصم سياسي موجود في الحياة السياسية السورية ، إلا أنه أبى هذه الفكرة تماماً ، لأنه لا يؤمن أصلاً بمبدأ الخصومة السياسية ولا يرى نفسه إلا إلهاً تجب عبادته !