وين الأمان؟ شو يعني أمان؟

عزيزي صاحب نظرية “الأمان يلي كنّا فيه” و يلي عم تتحسّر و تتمنى ترجعلك أيام “الأمان و الاستقرار” … ممكن تعرّفلي الأمان بالله ؟؟ طبعاً عطيني شي غير هي قصة أنو أختك بتطلع الساعة 12 بالليل لحالا ؟؟
ممكن تفهمني وين الأمان بدولة بيخاف وبيرتعب البني آدم فيها إذا شاف على شاشة موبايلو رقم فيه أصفار كتير عم يتصل فيه !!؟
وين الأمان بدولة بيخاف البني آدم فيها وبيشعر بالقشعريرة و الاحترام و التبجيل والرهبة غصبن عنو لا شعورياً (صارت بالفطرة عند البشر) لما بيشوف واحد نازل من سيارة أول رقمين أو تلاتة من رقمها أصفار !!؟
وين الأمان بدولة بتعلّم شبابها المعنى الحقيقي للذلّ و الإهانة و مسح الكرامة خلال فترة خدمة العلم الإلزامية !!؟
وين الأمان بدولة يحتاج البني آدم فيها لواسطة و لرشوة بس لحتى يحصل على حقو مو أكتر (وطبعاً ممكن يجي شي صاحب واسطة أو رشوة أكبر و يشلحو حقو بكل بساطة) ، هالحق ممكن يكون دعوى عند شي قاضي أو شي فرصة عمل أو … الخ !!؟
وين الأمان بدولة أفشل ناس بالمجتمع فيها بيصيروا شرطة ورجال أمن !!؟

وإذا لسّاتك مصرّ على نظرية “الأمان و الاستقرار” ..
ببساطة بقلّك السّجين وهوي ضمن سجنو كمان بيكون عندو “أمان و اسقرار” !