الحب

أنا بالجامعة و المكتبة مسكرة و مرّ معي هالسؤال قبل شوي “برأيكن في حب ولا مافي حب ؟؟”
تعوا نحكي شوي بالقصة …
أنو شو يعني حبّ ؟ شو هية هالحالة يلي عم يسأل عنها السؤال ؟
ليش الناس بتحكي عن الحبّ وكأنو هوي هيك حالة منفصلة تماماً عن العقل و المنطق!؟
معظم الناس بتتعامل مع الحبّ على أنو حالة عاطفية بحتة لا يمكن تفسيرها بسبب منطقي أو إرجاعها لسبب يفهمه العقل … أنو لما فلان بيحبّ فلانة بيكون الموضوع عندو أنو أنا بحبها هيك بس لأنو بحبها مابعرف ليش ، مافي سبب عقلاني لحبّي (حتى مع وجود آلاف الخلافات و الاختلافات و المنغصات و المشاكل بيناتن و مع وجود فروقات كبيرة واضحة بين أفكار و قناعات و آراء وسلوكيات كل واحد منن) بس أنو هوي بيحبها الأخ و مصرّ على فكرة أنو الحبّ لا يفسّره العقل و أنو مهما حاول الشخص يبحث عن سبب عقلاني لحبّه ما رح يشوف و تفسير هالشي عندو بيكون أنو ما هوي أصلاً هاد الحبّ …
و في أحسن الأحوال بيكون التفسير أنو العقل الباطن للشخص هوي يلي بيقرر بموضوع الحبّ و العقل الباطن بيشتغل وفق حسابات لا يمكن للعقل الواعي أنو يفهمها مهما حاول، لهيك بيرجع الواحد لفكرة أنو حالة الحبّ أو اللاحبّ هية حالة لا يضبطها المنطق إطلاقاً ، والغباء بيكون لما الواحد بيسوق بهالشي زيادة عن اللزوم ليوصل لدرجة بتصير علاقتو (و قد ماكانت فاشلة) مبررة و مفسّرة و غير قابلة للتساؤل والتفكير أصلاً ، أنو خلص هوي معتبر سلفاً مافي سبب منطقي مفهوم للحبّ (لـ ليش بيحب هالشخص) …
بتصوّر أحد الأسباب الأساسية لهيك مفاهيم غلط هية الكبت…
هلا
طبعاً بالمقابل أكيد من الخطأ كمان التعامل مع الموضوع بمنطق رياضي بحت ، هيك بيصير ناشف زيادة عن اللزوم و فيه إغفال لدور العواطف…
يعني
حبيبي الحبّ مانو حالة هيك نازلة عليك من السّما … ومانو حالة مجرّدة منفصلة انفصال تام عن عقلك … مو غلط تدوزنها شوي بالعقل …
يعني مثلاً مثلاً وحدة مافي شي مشترك بيناتكن ، مختلفين بطريقة التفكير ، بالآراء ، بالاهتمامات ، بالمستوى الثقافي و المعرفي والعقلي و الفكري و الحياتي ، كل واحد منكن من بيئة ووسط يختلف عن التاني ، و يقوم يطلع معك أنك بتحبّها !!!!!! كأنو مو غلط أنك تفكر مرتين بالعقل وتسأل حالك شلون طلع معي أني بحبها !!!
انتبه طبعاً ما عم أطلب منّك تتعامل مع الموضوع بمنطق ستّك و جدّك تبع أنك تفكر بمواصفاتها وكأنك رح تشتري سيّارة …
بس قصدي ، العواطف لا يتحكم بها العقل أكيد… بس إلى حدّ معين … بالنهاية كلّ سلوك يضبطه العقل و ممكن تفكّر فيه و بأسبابو و تربطو بالمنطق. طبعاً مع وجود الحسّ العاطفي الضروري جداً و الأساسي و اللي بدونه العلاقة فاشلة أكيد.